أحوال السلف الصالح مع القرآن الكريم في رمضان

تاريخ الإضافة الجمعة 9 حزيران 2017 - 11:23 ص    التعليقات 0

        

 أحوال السلف الصالح مع القرآن الكريم في رمضان

كان بعض السلف يختم في قيام رمضان في كل ثلاث ليال وبعضهم في كل سبع منهم قتادة وبعضهم في كل عشرة منهم أبو رجاء العطاردي.

وكان السلف يتلون القرآن في شهر رمضان في الصلاة وغيرها.

كان الأسود يقرأ في كل ليلتين في رمضان, وكان النخعي يفعل ذلك في العشر الأواخر منه خاصة, وفي بقية الشهر في ثلاث, وكان قتادة يختم في كل سبع دائماً وفي رمضان في كل ثلاث وفي العشر الأواخر كل ليلة, وكان للشافعي في رمضان ستون ختمة يقرؤها في غير الصلاة, وعن أبي حنيفة نحوه, وكان قتادة يدرس القرآن في شهر رمضان, وكان الزهري إذا دخل رمضان قال: فإنما هو تلاوة القرآن وإطعام الطعام, قال ابن عبد الحكم: كان مالك إذا دخل رمضان يفر من قراءة الحديث ومجالسة أهل العلم وأقبل على تلاوة القرآن من المصحف, قال عبد الرزاق: كان سفيان الثوري: إذا دخل رمضان ترك جميع العبادة وأقبل على قراءة القرآن, وكانت عائشة رضي الله عنها تقرأ في المصحف أول النهار في شهر رمضان فإذا طلعت الشمس نامت, وقال سفيان: كان زبيد اليامي إذا حضر رمضان أحضر المصاحف وجمع إليه أصحابه. لطائف المعارف لابن رجب.

 

 

التاريخ الخطيب
2/6/2017 الشيخ عبدالله علي البقري
9/6/2017 الشيخ عصام حشيش
16/6/2017 الشيخ عبدالله علي البقري
23/6/2017 الشيخ عصام حشيش  
30/6/2017 الشيخ عبد الله علي البقري