في رحاب الصالحين

تاريخ الإضافة الأحد 1 كانون الثاني 2017 - 10:45 ص    التعليقات 0

        

 اكتبوه في مكارم الأخلاق

عن أبي عبد الله محمد بن أحمد بن موسى القاضي قال : حضرت مجلس موسى بن إسحاق القاضي بالريّ , وتقدمت إليه امرأة , فادَّعى وليها على زوجها خمسمائة دينار مهرًا , فأنكر , فقال القاضي : شهودك . قال : قد أحضرتهم , فاستدعى بعض الشهود أن ينظر الى المرأة ليشير إليها في شهادته , فقام الشاهد , وقالوا للمرأة : قومي . فقال الزوج : تفعلون ماذا ؟ قال الوكيل :  ينظرون الى امرأتك , وهي مسفرة ليصح عندهم معرفتها , فقال الزوج : فإني أشهد القاضي أن لها عليّ المهر الذي تدَّعيه ولا تسفر عن وجهها , فردَّت المرأة , وأخبرت بما كان من زوجها , فقالت المرأة : وإني قد وهبت له هذا المهر , وأبرأته منه في الدنيا والآخرة . فقال القاضي : يكتب هذا في مكارم الأخلاق. [عيون الحكايات, كتاب الحدائق]

لا أطلبها ممن يملكها!

عن الْحُمَيْدِي، قَالَ: سَمِعْتُ سُفْيَانَ بْنَ عُيَيْنَةَ يَقُولُ: دَخَلَ هِشَامُ بْنُ عَبْدِ الْمَلِكِ الْكَعْبَةَ، فَإِذَا هُوَ بِسَالِمِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ بْنِ الْخَطَّابِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، فَقَالَ لَهُ: يَا سَالِمُ، سَلْنِي حَاجَةً، فَقَالَ: إِنِّي أَسْتَحِي مِنَ اللَّهِ تَبَارَكَ وَتَعَالَى أَنْ أَسْأَلَ فِي بَيْتِ اللَّهِ غَيْرَ اللَّهِ، فَلَمَّا خَرَجَ خَرَجَ فِي أَثَرِهِ، فَقَالَ لَهُ: الآنَ قَدْ خَرَجْتَ فَسَلْنِي حَاجَةً؟ فَقَالَ لَهُ سَالِمٌ: مِنْ حَوَائِجِ الدُّنْيَا أَمْ مِنْ حَوَائِجِ الآخِرَةِ؟ فَقَالَ: مِنْ حَوَائِجِ الدُّنْيَا، فَقَالَ لَهُ سَالِمٌ: أَمَا وَاللَّهِ مَا سَأَلْتُ الدُّنْيَا مَنْ يَمْلِكُهَا فَكَيْفَ أَسْأَلُ مَنْ لا يَمْلِكُهَا. يا أمير المؤمنين أنا لم أسأل الدنيا من يملكها فكيف أسأل الدنيا من لا يملكها, فقال الخليفة: زادنا الله بكم يقيناً آل الخطاب.

فوائد الاختلاف الى المساجد

عن عمير بن المأمون يقول: سمعت الحسن بن علي رضي الله عنه يقول: من أدام الاختلاف الى المساجد أصاب ثماني خصال: آية محكمة, وأخـًا مستفادًا, وعلمًا مستطرفـًا, ورحمة منتظرة, وكلمة تدل على هدى أو تردعه عن ردى, وترك الذنوب حياء أو خشية.

 

 

التاريخ الخطيب
2/6/2017 الشيخ عبدالله علي البقري
9/6/2017 الشيخ عصام حشيش
16/6/2017 الشيخ عبدالله علي البقري
23/6/2017 الشيخ عصام حشيش  
30/6/2017 الشيخ عبد الله علي البقري